ابن خلدون – مؤسس علم الاجتماع الذي تدرس كتبه ونظرياته إلى الآن

0 140

ابن خلدون، هو من أهم وأشهر علماء الدولة الإسلامية فهو مؤسس علم الاجتماع وله العديد من المؤلفات وهو أول من أسس هذا العلم الذي تعد مؤلفاته بمثابة مرجع  تاريخي لما بها من معلومات. ولد في تونس في أسرة تهتم بالعلم وتقدسه وتمكن من حفظ القرآن    تولي ابن خلدون العديد من المناصب السياسية  وكان يمتلك شخصية متميزة استطاع من خلالها أن يصبح من أفضل المؤرخين اتضح ذلك من خلال    العديد من كتابته. 

اكتشاف ابن خلدون العديد من النظريات التي تطبق    حتى الآن في عالمنا الحديث ومعظم كتبه تستخدم مراجع للعديد من المؤرخين والعلماء.

نشأة ابن خلدون 

يرجع أصله  إلى الأندلس ولكن ولد في تونس تتميز نشأته بإظهار العلم والعلماء التي أثرت في آراءه ومعتقداته والتي استطاع من خلاله تكوين أفكاره التي غزت العالم وأصبحت حتى الآن تدرس أثرت نشأته وحياته الشخصية علي كتبه وإظهار هذا في العديد من كتبه ثم سافر إلى مصر بعد توليه احدي المناصب السياسية لاستكمال بقية مسيرته.

تعليم ابن خلدون 

تمكن في نشأته من الحصول تعليم من أحسن علماء حيث تربى في أسرة ذو مكانة اجتماعية عالية وتفهم وتقدير العلم والعلماء واستطاع حفظ القرآن بإتقان وكمان وضع قواعد فهم وتفسير القرآن والعلوم الشرعية الخاص به وكان يمتلك قدرة مختلفة التي جعلت منه أنه أشهر المؤرخين على الرغم من عدم اهتمامه بالتاريخ ومعرفة الأحداث التي تدور مثل غيره من المؤرخين بل هو استطاع أن يصنع تاريخ من تجاربه والظروف والمواقف التي تدور من حوله ولم يتمكن من معرفة التاريخ ولكن اكتشاف علم الاجتماع الذي يدرس سلوكيات الأشخاص وقدراتها وتحليل الأحداث بشكل منطقي.

ابن خلدون وعلم الاجتماع

أظهر العديد من المؤرخين والعلماء أن قدرته وكتبه تسبق مؤرخين وعلماء العالم الغربي بفترة زمنية طويلة حيث تمكن من توضيح فكرة التعمير البشري الناتج عنها تأسيسه لعلم الاجتماع وعلم الاجتماع هو فهم ومعرفة سلوك الإنسان والتعرف على حياته الاجتماعية وفكرة العمران البشرية هي فكرة حديثة المنشأ استطاع من خلالها الوصول إلى سلوكيات الأشخاص وكيفية التعامل من هذه السلوكيات من واقع الحياة الموجود فيها إعطاء ابن خلدون اهتمام كبير للدراسة  الفلسفة  و تأثر كثيرا بأفكار علماء الفلسفة حيث ركز علي الأسلوب العلمي بدلا عن القدرات العقلية وتأثر بكتاباته العديد من العلماء حيث استطاع  توضيح علم الاجتماع يختلف كثيرا عن مختلف العلماء.

قد ترغب فى المعرفة اكثر عن :       ماكس فيبر – عالم متنوع الثقافات واحد مؤسسي علم الاجتماع الحديث

آراء ابن خلدون التربوية  

أوضح أهمية التربية في حياة الأشخاص  تتلخص أهمية التربية في:

  • تعطي مساحة كبيرة لتفكير الإنسان لكي يستطيع تجديد وتطوير حياته.
  • تمكن الإنسان من الالتزام بالقيم والأخلاق. 
  • تساعد الإنسان على العيش حياة كريمة وأكثر تحضر وراقي.

استطاع توضيح أن هناك أنواع مختلفة من العلوم يستطع الإنسان أن يكتسبها خلال حياته هي علوم تكتسب من خبرات الحياة دون الحاجة للعقل، وعلوم موجود أصلا في الطبيعة  مثل القرآن. 

وقد ركز  على معرفة الأسباب وراء الأشياء والمسببات هذه الأشياء والرابط بين نتائج ببعضها البعض و كتب ابن خلدون في العديد من المجالات المختلفة سواء الاجتماع أو التاريخ والاقتصاد من أهم ما كتب ابن خلدون هو مقدمة ابن خلدون هو يعتبر موسوعة في علم الاجتماعية حيث استطاع فيه تحليل وتفسير العديد من الظواهر الاجتماعية وكيفية التعامل مع تلك الظواهر وما العوامل التي أدت أدت  إلى الفشل العديد من المجتمعات ووضع حلول للتعامل مع هذه المشكلات.

طالع أيضا : الفضيل بن عياض – قاطع الطريق الذي تحول إلى عابد الحرمين

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.